عن الموقع | أضفنا لمفضلتك | سجل الزوار | ادعمنا | الإعلانات | اتصل بنا

الأحد 29-02-1436 هـ 08:22 صباحا الموافق : الأحد 21-12-2014

بحث متقدم

استشارات    

من وحي القرآن
من مشكاة النبوة
فـــقـه النـــــكاح
قرارات فـقهية
آداب شــرعــيـة
الهدي النبوي
ركن الموالـيد
تربــية الأبــناء
حصن الزوجين
جمال الزوجين
مطبخ الزوجين
جوال الزوجين
مواقف وطرائف
نصائح طــبية
مــــناسبـــات

تسجيل الدخول



المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك

المتواجدون حالياً :16
عدد الزيارات : 8621175
عدد الزيارات اليوم : 1626
أكثر عدد زيارات كان : 8208
في تاريخ : 15 /11 /2010


الزوجان » فقه النكاح » القسم الثالث


أحكام الحضانة

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ... وبعد فهذه بعض أحكام الحضانة في الشريعة الإسلامية :

الحضانة لغة :  من باب حضَن . ومنه حضنت المرأة ولدها .

الحضانة في الاصطلاح : حفظ صغير ونحوه عما يضره والقيام  بما يصلحه  . وتربيته بمعمل مصالحه .

 

حكمها : الوجوب .

 

شروط الحضانة

1-             أن يكون الحاضن عاقلاً

2-             أن لا يكون مملوكاً .

3-             أن لا يكون عاجزاً .

4-             أن لا تخرج الحضانة عن بيت أهل الأم .

 

الأولى بالحضانة

الأولى بالحضانة ، الأم ما تنكح لقوله صلى الله عليه وسلم  : ( أنت أحق به ما لم تنكحي ) رواه أبو داود . ولأنها الأشفق عليه .

ثم أمها الأقرب فالأقرب . ثم الأب . ثم أمهات الأب . ثم الجد الأقرب فالأقرب . ثم أمهاته . ثم الأخت لأبوين ثم الأخت لأم . ثم الأخت لأب . ثم خالة لأبوين ثم الخالة لأب ثم العمات كذلك . ثم خالات أمه كذلك . ثم خالات أبيه كذلك ، ثم عمات أبيه كذلك ، ثم بنات إخوته وأخواته ثم بنات أعمامه لأبوين ثم لأم ثم لأب . وبنات عماته ، ثم بنات أعمام أبيه ، ثم بنات عمات أبيه ، ثم تنتقل لباقي العصبة الأقرب فالأقرب .ثم تنتقل الحضانة لذوي أرحامه ثم الحاكم .

 

مدة الحضانة :

مدة الحضانة سنتين لقوله تعالى : ( وَفِصَالُه في عَامَينِ )  لقمان 4

 

أجرة الحضانة ومدتها

أجرة الحضانة ثابتة في كتاب الله تعالى قال تعالى : ( وعَلَى المولُودِ لَه رِزِقُهُن وكِسوتهنَّ بِالمعَروف ) وقوله : ( فَإِن أَرضَعَن لَكُم فَآتُوهُن أُجورَهُن ) الطلاق 1

ومدة الأجرة من الولادة إلى البلوغ ، أو حسب ما يتفق عليه الأبوين

 

انتهاء الحضانة

تنتهي الحضانة بانتهاء الأجل المتفق عليه من قبل الأبوين ، أو استغناء الطفل عن الخدمة وبلوغه السن المشروعة .

 

الحكم إذا بلغ الغلام أو البنت

إذا بلغ الغلام سبع سنين عاقلاً خير بين أبويه فكان مع من اختاره ، قضى به عمر رضي الله عنه ، وروي أن النبي صلى الله عليه وسلم  خير غلاماً بين أبويه  . رواه أبو داود .

فإن اختار أباه ، فلا يمنعه من زيارة أمه . 

 

بالنسبة لأنثى إذا بلغت سبع سنين فالأولى بها أبوها . وتكون عنده حتى تتزوج . وإذا كان الأب غير صالح ، أو منشغلاً ، فإنها تكون عند أمها  ، اختاره شيخ الإسلام .  وكذلك إذا كانت عند زوجة أبيها فتهملها ولا تقوم برعايتها وتكلفها من الأعمال فإن الأم أحق بها .

 

والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

عدد القراء:  18225

 

 

أخبر صديقك

طباعة الموضوع

 



 

القائمة البريدية


الحكمة العشوائية


قال تعالى: {فَمَـن نَّكَـثَ فَإنَّمـَا يَنكُـثُ عَلـى نَفـسِهِ}

مواضيع: 1059
الصوتيات : 72
 التوقيعات: 83


مواقع صديقة

رفع ملفات
الذكر الحكيم
تحميل ملفات

الرئيسة | اتصل بنا | سجل الزوار | عن الموقع | ادعمنا | الإعلانات

ترتيب  و احصائيات الزوجان  في رتب جميع الحقوق محفوظة لـ الزوجان © 1426 - 1432هـ